الشعر .. !

قرّبي الخدَّ لأتلوهُ على الناسِ حديثًا شاعريَّا.. قرّبي مهدَ الحضاراتِ ، وينبوعَ الثقافاتِ ، إمامي العبقريَّ العبقريَّا.. ثمَّ ضُمّيني إليَّا. ، إنّهُ الإقبالُ تقتيلُ المآسي ،

الخوف !

بردٌ كأنّكِ في سريري.. وأنا عجزتُ عن “العراقْ”.. وبأعين الشعب الذي ينسابُ في وديان ذاكرتي لظىً نظراتكِ الخرساءُ تثقبُ طبلتَيَّ،كأنّني مستودعُ الصوت الأخيرِ… هذا الشتاءُ

1 2 3 4 17