توَهَان …

IMG_4241[215]على حاجبِ الجسرِ ، أغنيةٌ وغريبٌ ،
حديثُهُمَا يشبهُ الوشمَ في وجه جارتنا الغجريةِ
‏منذ المساء أحاولُ أن أقرأَ السطرَ ،
كيف استطاعا الحديثَ ؟
وماذا يريدان منّي،
لماذا رأيتهما ؟ ،
ثمَّ أدبرتُ نحو الستارِ ومأزقُ وسوستي مايزالُ يحلّقْ….
،،
لعلّي تطلسمتُ لكنّني في سرابِ الروايةِ ، عوّدتُ نفسيَ أنْ أتجنّبَ حكمًا سريعًا رماني به عطشي للنهايةِ ،
يا أيّها الجسرُ إنْ كنتَ تسمعني من هناكَ ، استمرَّ بصمتك حتى أحدّدَ وجهةَ ظنّي ، وأحزمَ أمتعةَ الوهمِ والأملِ المتملّقْ..
،،
رأيتُهَما ويقيني بأنّ النجومَ كذلكَ ، أما بُكاءُ التلالِ المحيطةِ والغاضبين على الطقسِ ، فالطيشُ أطرش ، والدمعُ أعمى ، ولا يعلمُ الغيبَ إلا الإلهُ ، وليس بوسع النسيمِ ارتداءُ الحكاية ثوبًا ولا في فضاء الحواجزِ أن يتقدّمَ أو أن يعلّقْ..
،،
رمى الشيبُ تفسيرهُ واقتنعتُ بأنّ الضبابَ مصيري ،
فأمطرتُ ساقي لعلّ يتيمًا من الرعدِ يهجو انقطاعَ الحروف بقريتنا ،
ثمَّ يمحو تعاليمَها من عروقِ الطريقِ ، لأنّي مللتُ من الصمتِ ، أزّ الغناءُ مساري وقرّرتِ الكلماتُ الرحيلَ فجاوزتُهم جملةً جملةً ، بنهارٍ أصمَّ وخمسين وادٍ من الليل حتى غدوتُ وأغنية بجواري….
،،
“إلى أين ، أجمل منكم”
أُغنّي ،
وتجذبني بحديثٍ تطرّزهُ
– ويداي على حاجب الجسر بين التلال السعيدة والراقصين مع الطقس –
مجموعةٌ من نجومِ الدجى ونسيمٌ من الأمس يسقي حكاياته والقصائدَ ،
لكنّني فجأةً في هطول الترنّم أبصرتُ شخصًا على سور قريتهِ في حدود بلادي العقيمة إلا من الصمتِ ، ثم توارى،
لماذا رآنا ؟! ،
وهل كان يحلمُ بالحرف مثلي؟!
،،
أنا الصحوةُ المستبِدّةُ ، والغفوةُ المستدامةُ حتى التجنّي، وألفُ سؤالٍ عقورٍ لبعدي وقبلي .،.
،،
لقد شاءت الأرضُ أن أُمسِكَ الحلمَ من كتفيهِ وأمتدُّ ، والسائران الشهيقُ وهمسي ،
وليس على تربةِ الحبِّ من حالمين سوايَ،
ولم ينتَهِ الحزنُ منّي
فمازالَ في خانةِ الساعدِ المتسلّقْ..
،،
يراودني بمُحَالٍ ، فأهتزُّ
والساهران العذابُ وأمسي على حاجبي الأيمن المستريحِ إلى جهةِ القريةِ الحلمِ ،
حلمٌ لأمضي إليها ، على غير ما يأملُ الغليانُ بنفسي ، 
وكيف سآتيكِ يا قرية الصمتِ؟ ، كيف سأنجيكِ؟ ، والموتُ والعيشُ لا يقرآني ، وأنتِ عصورٌ من النائمين…

 

شعر : عصام مطير البلوي

،
تمت القصيدة بفضل الله أحادية الشكل شعر تفعيلة والوزن على البحر المتقارب.

 

الرسمة الملحقة للفنان الفرنسي claude monet تـ1926م

 

 

One comment

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.