اللفظ بالنص

اللفظ بالنص الشعري : عوامل الاختيار

اللفظ بالنص

لاختيار اللفظ المناسب بالجملة الشعرية علينا النظر بتمعن لـ:
موافقة اللفظ للتركيب النحوي
موافقته للوزن
دلالته الخاصة والعامة
جرسه الحرفي
قربه لذاكرة الجمهور واستخدامه
،
لنقرأ هذا البيت للمعري:
وكيف (يصولُ) بالأيّامِ ليثٌ..
إذا وهتِ المخالبُ والنيوبُ
،
كلمة : يصول ، لا يصح أن تأتي بدلًا منها (يحيا)
لأنها لن تكون مناسبة للوزن وأيضًا للمعنى فمثلًا كلمة ( يعيش) تصلح للوزن لكنها غير مناسبة للمعنى الخاص بالجملة إذ أن عجز البيت ذكر الشاعر به المخالب والنيوب لدلالة القوة والافتراس اللتين هما تجسيد للمعنى السائد عن الأسود ، وهذا المعنى لا يناسبه بدقة سوى :يصول ، يثب ، لكن يثب لا تصلح وزنًا .
وقد اختار الشاعر ليث بدلا من أسد للوزن ، وقد كانت (الأيام) أجمل باختيارها (لنطق لام التعريف ولاقتراب نطق الميم من لام ليث) وأيضًا لإزاحة المكان من النص وإبداله بالزمن .
هكذا يتفحص الشاعر المتمكن ألفاظه في شعره .
وبالإضافة لما سبق
فإن بعض الاعتبارات تنشأ من تركيب النص بأجمعه،
فمثلًا :
هل يصح تكرار اللفظ ؟ هل كان بتكراره يؤدي دورًا محوريًا ،
متى يجوز أويُفضل استخدام المرادف له ؟
هل لبقية الأبيات أو السطور الشعرية دور في اختياره أو تفضيله؟
كل ما سبق سنجاوبه من خلال الدروس القادمة بالتفصيل

تطبيقات إضافية :
– إعراب :
“كيف يصول بالأيام ليثٌ” ….
كيف: اسم استفهام  مبني على الفتح في محل نصب حال.
يصول:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة
بالأيام: الباء حرف جر والأيام اسم مجرور وعلامة جره الكسرة
ليثٌ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة

– مرادفات :
يصول، يثبُ ، يهاجم ، يغيرُ
ليث ، أسد ، ضرغام ، باسل ، سبع ، غضنفر ، أسامة ، هِزَبْر
وهى ، خارَ ، وهن ، ضعُفَ ، تضعضع ، سقط

– الوزن :
البحر الوافر ، ووزنه : مفاعلتن مفاعلتن فعولن.. بحور الشعر وافرها جميلُ

التقطيع العروضي لشطر من البيت :
“وكيف يصول بالأيام ليثٌ” : وْكَيْفَيْصُوْ لبلأييا مليثن = مفاعلتن مفاعيلن فعولن
الزحاف
بحشو الصدر (الشطر الأول من البيت) :
زحاف العَصْب : تسكين الحرف الرابع من مفاعلتن
مَفَاعَلَتُن –< مَفَاعَلْتُنْ = مفاعِيلُنْ

– القافية :
الروي هو حرف الباء
نوع القافية: قافية مطلقة مردوفة موصولة بالمد أو اللين
مطلقة= الروي متحرك ، أي بعده وصل بإشباع ، (حرف القافية متحرك وليس ساكنًا)
مردوفة = قبل الروي حرف مد : ألف ، واو ، ياء
موصولة = حرف الروي يتبعه إما حرف مد مثل : خطابا ، قوافي ، أو تحول حركة الروي إلى حرف لين : نيوبُ وتُنطق “نيوبو”

عصام مطير البلوي

 

الصورة الملحقة بالمقال : رسمة للرسام الهولندي Willem Bodemann توفي 1880م

اترك ردًا ، شاركنا رأيك ، وانطباعك