ذبّاحة ..

3559199040_7ae08fb669_oأين الخليلُ وهذا الحُسْنُ يسكبني؟..
فاقت لعمركَ ما يُروى وما يَرِدُ !
،،
ذبّاحةُ الوجْدِ لا شعرٌ سينصفُهَا..
حتى يكون قُبيلَ الوالدِ الولدُ !!
،،
ما أظلم الكونَ أقصاني بمعجزةٍ..
وقد ظننتُ بأنّي الحرفُ والعددُ
،،
أُسارقُ اللحظَ علّ الحظّ يرمقُنِي..
بما تُقامُ على إقبالهِ بلدُ !
،،
لِـ “لو” فوارسُ بالأرجاء ثائرةٌ..
و “ليتَ” نارٌ من الأعماق تتقِّدُ
،،
ما أنتِ؟ ما أنتِ؟ إنَّ الأرض أجمعها..
تجوبُني ، أفلا يُدنيكِ لي جلَدُ
،،
ذبلانُ في وطني ، حيرانُ من زمني..
بمهجتي كفني ، والصاحبُ الكَمَدُ
،،
كلّي حروقٌ وإحراقٌ ومحرقةٌ..
ومقلتايَ دُخَانٌ خاطَهُ الرمَدُ !!
،،
هذا أنا ورماحُ الريح في جسدي..
تمشي الهوينى كأنّي العيدُ والسُّعُدُ
،،
فارمي عصاكِ على صدري لساكنِهِ..
عسى فؤادي بما ألقيتِ يستندُ
،،
ممالكُ الغابِ في رأسي مَعاركُهَا..
مذ طافَ ظبيُكِ لا ذئبٌ ولا أسدُ
،،
سادَ السلامُ وضمَّ الطيرَ زاجرُهُ..
والصبحُ يرفلُ والأفلاكُ والأمَدُ
،،
وما تبقّى سوى شوقٍ يكابُدُنِي..
أنْ أعرفَ الربَّ إني الغافلُ الأوِدُ
،،
الحمد للهِ في لقياكِ مشرقُها..
وللجِنَانِ تقيُّ الدين يجتهدُ
،،
لقد برئتُ بما أبديتِ من نظَرٍ..
فكيفَ بي وذراعٌ ضمّني ويدُ
،،
إنّ القناعةَ كفرٌ كنتُ أفعلهُ..
حتى علمْتُكِ ، تبتُ الآن يا مَددُ
،،
الزاهدُ ، العابدُ ، الصوفيُّ خامرَهُ..
كأسُ اليقين فزيديني بما جحدوا
،،
أولئكَ القومُ إذ بلدانهم ذهَبٌ..
وعيشهمْ حدثانِ : البخلُ والحسَدُ
،،
هم أفقرُ الناسِ ، أرداهمْ وأظلمهمْ..
آباؤهُمْ إدَدٌ ، أبناؤهُمْ نكَدُ !
،،
عمّرتكِ الحبَّ أن تأتي لمبتهلٍ..
فالعيشُ قربكِ يا تفّاحتي رغَدُ
،،
والبعدُ عنكِ نهاياتي ومهلكتي..
رحماكِ إنَّ بحوري كلّها زبَدُ
،،
ما عدتُ أقبل أن أحيا على عطشٍ..
وأنتِ أنتِ فراتٌ ثوبُهُ البرَدُ
،،
وأنتِ أنتِ فلا حزنٌ ، ولا كَدَرٌ..
ولا اكتئابٌ ، ولا همٌّ ، ولا عُقَدُ
،،
حلمُ السعادة تعريفًا ومنزلةً..
من ناظريكِ يُرَاقُ الهديُ والرشَدُ
،،
أخّاذةٌ وقوافي الشعرِ حائرةٌ..
أسطورةٌ وأرسطو الخائرُ الرّقِدُ
،،
أين الملوكُ وأين الجندُ ساحرتي ؟..
هل استراحوا رِضًى أم أنّكِ الأبَدُ؟!
،،
عصيّةٌ لم ينلكِ في ممالكِهِ..
أبو العلاء ومن في فَيئِهِ الصَّفَدُ
،،
أبيّةٌ ، ونـبوّاتٌ تقـاسَـمها..
موسى، سليمانُ، عيسى، الكاعبُ الغَرِدُ !
،،
اللهُ أكبرُ ، إعظامًا وتلبيةً..
فمثْلُ حُسْنكِ لا نلقى ولا نَجِدُ
،،
شهدتُ أنّكِ إعجازٌ لفاطرِنَا..
فخالقُ الخلقِ ربي الواحدُ الأحدُ

شعر: عصام مطير البلوي

تمّت بفضل الله على البحر البسيط ، معاني بعض الكلمات : الصَفَد العطاء ، الأبد الدهر

،

الصورة المستخدمة :بورتريه الكونتيسـة آنـا دي نـوي
للفنان الاسباني إغنـاثيـو ثولـواغـا Ignacio Zuloaga, Portrait of Countess Anna de Noailles, 1913

اترك ردًا ، شاركنا رأيك ، وانطباعك