هأنذا أعودُ للسراب..

nightlight28هأنذا للقبرِ لا نعيٌ ولا دموع..
تجهّمتْ وغادرت حبيبتي ، قبيلتي ، منازلي ومُزِّقَ الرجوع..
وأُغرقتْ سفينتي بالهجرِ والخنوع..
وأُطفِئتْ شموع

***

هأنذا أعودُ للسرابْ..
مبعثرًا أصحو على عذابْ ، أغفو على عذاب..
كأنني بين الورى أسطورةٌ ، خرافةٌ يلعنُها مؤلّفُ الكتابْ ..
وقارئُ الكتابْ

***

هأنذا للريحِ للترحالِ للتغريبِ للغيابْ..
سلالمُ العتوِّ والشروع..
تحطمت قريحتي، ويُتّمَتْ قصيدتي ، وجُندِلَ اليسوع..
وما يزالُ في دمي لوجهها نزوع

***

هأنذا دمشقُ يا أعرابْ..
يلوكني الشتاتُ والنزيفُ والخرابْ..
لا أُذنٌ تسمعني ، لا جبلٌ يعصمني ، لا قمرٌ يعشقني..
فكلكم خناجرٌ ، وكلكم ذئابْ

***

هأنذا من صفحتي يهاجرُ الضياءُ والينوع..
فأحرفي دجى..
وأسطري جُزوع..
ومسلكي دعا..
وحيرتي خشوع..
كأنني لجذوة اليبابِ مصطفى..
وذكرياتي والمنى حرائقٌ تضوع..

***
يا قبلةَ الزمانِ والمكانِ كيفما..
قررتِ أن أكون هكذا..
فـإنني أكونْ

،

شعر: عصام مطير البلوي

القصيدة حرة الشكل على البحر الرجز

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.