وقُربُ الله يُغني ..مساجلة شعرية

عصام مطير البلوي:

يتابعني بعين الحاقدينا ..
كَفورٌ لستُ أعرفُ فيهِ دِينَا
،،
وقد سرقت يداهُ شموسَ قلبي..
بيومٍ كنتُ أحسبُهُ الأمينا

***
حصة خالد القحطاني:

فيا للهِ مِنْ طَبعٍ لئيمٍ
ومِنْ مَرءٍ يظَلُّ لهُ رهِينا
،،
ونفسُ الحُرِّ تَجْتنِبُ المخازي
ولا ترضى بِأفّاكٍ خَدِينا

عصام:
لعمركِ لم يعد أبداً ظليلي..
ولن أعطيه ماءً أو طحينا
،،
 إذا لاقيتُ بالدنيا أثيماً..
رميتُ إليهِ هجراناً مُبِينا

حصة:
ومِثلَكَ يشتكي خَلْقٌ كثيرٌ
بَلاؤهُمُ بقُرْبِ الغادرينا

فيا رحمنُ جَنِّبْ كُلَّ عَفٍّ
 لقائَهُم،وأخْزِ الكاذِبِينا

عصام:
إلى ربِّ العبادِ أثرتُ نقْعَاً..
ووجّهتُ الركائبَ والسّفينا
،،
 وأرضُ الله واسعةٌ وإنّي..
 أباري الدهرَ والحظَّ اللعينا

حصة:
أليسَ اللهُ كافٍ كُلَّ عبْدٍ
 أتاهُ مُيَمِّماً بَرّاً مُعِينا
،،
بلى والله مَهْوى كُلِّ سُؤْلٍ
 ورَحمَتُهُ أمانُ الخائفِينا

عصام:
تأوّبني نسيمٌ من ديارٍ..
 لها بالقلب عشقُ العاشقينا
،،
 فلولا الفجر أطربتُ الثريّا..
 ولولا أن يسوءَ الظنُّ فينا

حصة:
سمِينٌ عُذرُكُم،والحُرُّ سَمْحٌ
 لَهُ ذِكْرٌ يَسُوءُ الكاشحينا
،،
 بعِيدٌ عن قبيح الظنِّ شِعْرٌ
 عفِيفٌ لا يضِيْرُ القائلينا

عصام:
سقيتُ الشعرَ نبعاً يوم غارت..
 مياه الآخرينَ الـمُجدبينا
،،
 وسُقتُ إلى الوجود نجومَ ليلٍ..
 بلا حرفي سمعتِ لهُ رنينا

حصة:
وخيرُ الشِّعر ما جاء ارتِجالاً
طرُوباً يَسْتَفِزُّ السامعينا
،،
إذا دوَّى أصاخَ الخَلْقُ طُرّاً
تَرَاهُم مُنصتين وحافظينا

عصام:
ألا بالشعر آياتٌ عِظَامٌ..
ولكنْ قومنا للناثرينا
،،
وموسيقاهُ بين الناس لغوٌ..

كمعجزةٍ أتتْ للكافرينا

حصة:
لَئِن أفَلت نجومُ الشِّعرِ يوماً
وغابت واضمحلّت أو نُسِينا
،،
ففِي غيبِ الليالي سوفَ تَبدُو
زواهِرَ كم تَسُرُّ الناظرينا

عصام:
عسى هذا الزمان يجودُ شعباً..
ذوي لغةٍ كحالِ الأولينا
،،
 وما للعُرْبِ بالدنيا جبالٌ..
 إذا كانوا لأمّهمُ أنينا

حصة:
بَني قومي وإنْ تشروا
مقالاً أصيلاً،بالهجائنِ راطِنِينا
،،
فإنَّ الخُلدَ للفُصحى نصِيبٌ
وقولُ الله خيرُ الحافظينا

عصام:
فِجَاجي بعد هجران الدنايا..
 كوجه البدر جاءن أجمعينا
،،
وحكّمتُ العظيمٓ بما تبدّى..
أليس الله خير الحاكمينا

حصة:
وقُربُ الله يُغني عن حبيبٍ
تباعد مُنْكِرا خِلاًّ أمينا
،،
ويُقني عبدَهُ خَيْراً بِبُعدٍ
ويجبُر خاطراً أمسى حزينا

عصام:
رعاكِ اللهُ هذا القول ختمٌ..
 وسمْلٌ في عيون الخائنينا
،،
 وشُكري للإلهِ بأنْ أراني..
 ببعض الشعرِ ياقوتاً ثمينا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.