أتعلمين

أتعلمين ؟

أتعلمينحيث كانت عابرةً وكنتُ كذلك جائت الأبيات معبرةً عما نلامسه بواقعنا :

أ

أتـعلمـين أنّـني..من الخريف والشتاءْ

 

 

 

فصلتُ ثوباً قاتماً..حتى يكون لي رداء

 

 

 

فلستُ ورداً فافهمي..ولستُ نجماً في السماء

 

 

 

ولستُ إلا كائناً..ما كان لولا الأشقياء

 

 

 

أتـعلمـين أنّـني…عشقتُ فيك الكبرياء

 

 

 

عشقتُ فيكِ ما تبقـى من عصور الانبياء

 

 

 

عشقتُ فيك جنةً..عشقتُ فيك الأولياء

 

 

 

يافتنة الأرضِ اهدئي..فإنّ دنياي البلاء

 

 

 

أتعلمين جمرةً..مشتاقة ً للإنطفاء

 

 

 

النارُ ظمأى أدهراً ..وأنت ماءٌ أي ماء

 

 

 

الموت ذقت طعمه ..شربتُ حد الإكتفاء

 

 

 

فهل أكون قاتلاً..لمن تنفستُ الهواء

 

 

 

أتعلمين ما الحيا..ةُ في زمان الأوصياء؟

 

 

 

لا عقل فيها إنما …دوامة ٌ للأذكياء

 

 

 

إبليس يلقى نفسهُ…بين الشيوخ الأتقياء

 

 

 

والدينُ ملعوبٌ بهِ ….مكبلٌ بألف داء

 

 

 

أتـعلمـين منطقاً …يسودُ فيه الأغبياء

 

 

 

والعارُ مجدٌ عندهم …والظلمُ عدلٌ وارتقاء

 

 

 

والعقل ذنبٌ يستحـــقُ كل آلام السماء

 

 

 

ماذا تبقى ياشيوخاً..للبغايا والبغاء

 

 

 

أتـعلمـين أنـهم .. استنزفونا و الدماء

 

 

 

أتـعلمـين أنـهم ..استعبـدونا كالإماء

 

 

 

هل ذا فعال الصالحــين العارفين الأوفياء؟  

 

 

 

هل ذا فعال المؤمنين الصادقين الأصفياء؟   

 

 

 

والله لن أرضى بهم ..مهما تذوقت العناء   

 

 

 

أتعلمين من يكو..نُ في عـداد الأزكياء؟

 

 

 

من قال “لا” لظالمٍ…من قال “لا” وألف لاء

 

 

 

ياعشقُ عفواً إنني..عانقت عقل الأنبياء

 

 

 

وإنَّ قلبي عازمٌ..وموعدٌ للنصر جاء

 

اترك ردًا ، شاركنا رأيك ، وانطباعك