قهوتكم سمٌّ زعاف..

BaOlzFSIYAADWfP.jpg largeقهوتكم تشعرني بالغثيان فأبدلتها بقوس قزحٍ أنظرُ إليه وأنا ألتحفُ ذكرياتٍ اخترتها بعناية..
وحينما جفت منابعُ السخطِ تألّقت أغصاني حتى عرجت إلى السماء..
بضع كلماتٍ لا تفهمني حينما أسمعها وتثاقلت أذني ذلك فأعطتها سيفاً نائماً في غمده وقالت : لم نعد قادرين على إكمال المسير ..
ليست الاشياء أشياءً حينما تكون خاويةً من شتاء فعالها وربيع صنيعها فالصيف والخريف حينها لا يعنيان شيئا..

قهوتكم تشربني ولا أشربها ..
وأعينكم تتشحُ برمد النميمة وأجمل قرارٍ لي أن لا أكونَ مرآة ..
وهذه الأرقام رجمتها بالهجران وأشعلتُ أضواء الموسيقى ..
وغرد الفجر وغنّى..
والشمس هاهي في صدري تُعلن ميلاداً جديد..
ما منزلُ الحب والنارُ تمضغه بينكم وأنتم في تجارتكم لاهون..
قراصنةٌ يركبون سفينةً.. وعبابُ البحر يبابٌ والأرض ولدت خرساء..
فامتطيت راحلتي وألقيت حبالكم التي من سحركم ظننتُ أنها تسعى وتوجهت حيث تكون السماء كما هي وتكون الارض كما هي وتكون الألوان كما هي ..

قهوتكم سمٌّ زعاف ..فكيف تتقون يوما يجعل الولدان شيبا؟!
كلا ..فإن رفوف كل مكتبة لاتفقه ماتحمله من أوراقٍ عانقت حبرَ قبورٍ لم يرهقها يوماً سياط تساؤلكم عن مصير من فيها فسبحان من يحيي العظام وهي رميم..
تنفستُ الصبحَ إذا الصبح تنفس..
والضوضاءُ أنتم حجارتها فلا مفاجئة إذا تربصت الحياة بكم ريب المنون..
مغادرون أيها الغادرون مهما بذلتم من أسباب وهاهي الشهب تحمل رسائلها منذ أن كنتم ولكنكم جحدتموها بالأسقف والجدران فاستيقنتها انفسكم بمشاعل الضوء المحترقة..
عصاةٌ وكل عاصٍ بعصا يهش بها على غيره..
أدرت قِبلتي وانسكبت بعيداً فأينعت كل الأصابع ..

عصام مطير البلوي

اترك ردًا ، شاركنا رأيك ، وانطباعك